في كُلِّ جِدارٍ مَرْئِيٍّ ثَمَّةَ بابٌ لا مَرْئِيٌّ وَثُقوبٌ لا يَعْرِفُها غَيْرُ اللهْ

نبذة عن الشاعر مهدي منصور

شاعر لبناني، وأستاذ جامعي متخصص بالفيزياء والتربية، من مواليد 29 شباط، يعدُّ من أبرز الوجوه الشعريّة في لبنان والعالم العربي.

ابتدأ مشواره الشعري في برنامج المميزون الذي عرضته المؤسسة اللبنانيّة للإرسال عام 2003 حيث حصد الميداليّة الذّهبيّة عن فئة الشعر المرتَجَل.

صقل منصور موهبته الشعريّة وأفقه الإبداعي عبر دراسته وتدريسه الادب العربيمن جهة ودراسته الفيزياء والرياضيات التطبيقية والتربية حتى نال شهادةالدكتورة في فيزياء الكم.

لعلّ أبرز المحطّات التي كرّست اسم الشاعر مهدي منصور عربيّاً كانت مشاركته في برنامج أمير الشعراء 2008 الذي تنتجه وتبثّه قناة ابوظبي الفضائيّة حيث نال الشاعر جائزة لجنة التحكيم.

 في شعر مهدي منصور، تنسجم الاصالة وhلحداثة معاً انسجاماً تامّاً حتى لكأنهما تبدوان قبلتين لثغر واحد، فهو يكتب بلغة عصره ويتعمق في التجارب الشعريّة الحديثة، ولكنّه يحافظ على الإيقاع الموسيقي الساحر الذي يميّز الشعر العربي، الأمر الذي نال استحسان كبار شعراء لبنان فدعموه وقدموا له.

انقر للمزيد

 ويتّخذ شعر منصور طابعاً إنسانيّاً شاملاً وبُعداً كونيّاً يترجم أدق الهواجس اللاإنسانية ويطرح الاسئلة التي تضع الإنسان في مواجهة مع ذاته، الامر الذي خوّله الحصول على جائزة ناجي النعمان الثقافيّة عام 2009 وشملت الجائزة طباعة ديوانه الأخير "يوغا في حضرة عشتار" وعلى جوائز وميدالياتٍ وأوسمةٍ عديدة لا يتسع المكان لذكرها.

مثّل منصور وطنه في المحافل الشعرية والمهرجانات الثقافية العربية والعالمية.والجدير ذكره أنّ قصائد الشاعر منصور تُدرّس في بعض كتب الأدب العربي في المناهج اللبنانية والعربيّة كما وترجمت بعض قصائده إلى لغات عدة كان آخرها ترجمة إلى اللغة الألمانية ضمن دراسة "أنطوبولوجيا" أعدّها معهد غوتّه الألماني...

صدر للشاعر:

متى التقينا 2004

انت الذاكرة وأنا 2007

قوس قزح 2007

كي لا يغار الأنبياء 2009

يوغا في حضرة عشتار   2010

أخاف الله والحب والوطن 2016

الأرض حذاء مستعمل 2016

فهرس الانتظار 2018

انقر للاخفاء

البوم الصور

10
4
0
8

قصـــائد

بينما كانت تفكر بالرحيل

ذابت قطعُ الثلج جميعُها في كؤوس الحانة.. كتبت على يدي كي لا أنسى: "المدينة غرفة انتظار ضخمة..."

عُبور

في كُلِّ جِدارٍ مَرْئِيٍّ ثَمَّةَ بابٌ لا مَرْئِيٌّ وَثُقوبٌ لا يَعْرِفُها غَيْرُ اللهْ وَمَداخِلُ...

أغمض عينيك قليلاً

وتخيّل لو أنّ جميع الناس غدوا شعراء... يحدث مثلاً أن يغدو ثمن الخبز العربي بعشر قصائد لابن...



  • الشاعر عبد القادر الحصني

    في مهدي منصور، إنساناً وشاعراً، جرعتان من القلق والألق، ما تمازجتا إلّا وحاكتا الطبيعةَ والخلقَ. فبين اعتلاج ما تعاني الجذورُ من عتمَة وأشواقٍ وزهوة ما يعتري الأغصانَ والأوراقَ من تفتُّحٍ وإشراقٍ ما يجعلُ منهما أقنومَ حياة. أسئلةٌ حادّةٌ وصارخةٌ...

  • الشاعر محمد علي شمس الدين

    أن تكون شاعراً أرتوازياً، ذلك هو مقصد مهدي منصور في قصائده. المغادرة من السطح إلى الجوف تضع الشاعر أمام ما لا يراه السطحيون، وهو حين يكشف الستارة عن بئره يحرّض المترددين والخائفين على النزول إلى الغمر المغامرة. مهدي منصور ينضم إلينا نحن الذين جرحنا الغيب،...

  • د. علي نسر - في جريدة النهار

    كتاب - "الظلُّ فجر داكن" لمهدي منصور: لم يعرفوا أن طفلاً تعثّر بالعمر في طابق مهمل     علي نسر 12 آب 2014 جملة قضايا تشكّل بؤرة شعرية ينطلق منها الشاعر مهدي منصور في ديوانه "الظل فجر داكن" (شركة...

  • الأستاذ طلال سلمان - جريدة السفير - 31/1/2014

    مهدي منصور يكتب إلى التي لا تجيد القراءة! ربما يستعجل مهدي منصور الكشف عن ملامح الذاكرة المقبلة، مع إصراره على الكتابة إلى التي لا تجيد القراءة. في ديوانه الجديد قليل الصفحات كثير القصائد لا حزن للوقت يكفي للبكاء على وجع البحر وإن كان فيه متسع للتشيللو...

  • الشاعر شوقي بزيع

    يكتُبُ مهدي منصور الشعر لأنّه لا يستطيع أن يتقنَ "عملاً" آخر سواه. ذلك أنّه ممسوسٌ منذ الولادة بتلك الكهرباء البرّية التي لا ينفكّ يعملُ على ترويضها وتنقيتها من الفوضى، وتبويبها في أوزانٍ وقوافيَ ورعشات. كأنّ الشعر عنده احتفالٌ غنائيٌّ، وتسييلٌ...

  • حبيب يونس في برنامج "ديوان المسا"

      كَفَاكَ الشِّعْرُ مِنْ عَتِيقٍ   لَا الصَّوْتُ صَوْتُهُ، وَلَا الْقَصِيدَهْ مَرَّتْ بِبَالِهِ... وَلَوْ شَرِيدَهْ سُكْنَاهُ بَيْتُ الشِّعْرِ... مَا أَمِيرٌ بَعْدُ... وَمَا مَمَالِكٌ سَعِيدَهْ؟ قَبَائِلُ الْحِبْرِ إِلَيْهِ...